نابلس - النجاح - يخضع الأسير محمد عادل داود اليوم الثلاثاء، لعملية جراحية في الأمعاء، وذلك بعد نقله إلى مستشفى "العفولة" الإسرائيلي، بشكل طارئ يوم أمس.

وأوضح نادي الأسير، في بيان، أن الأسير داود معتقل منذ 34 عاما، ومحكوم بالسّجن المؤبد، ويعاني منذ عدة سنوات من تدهور مستمر في وضعه الصحيّ، والذي كان نتاجاً لظروف الاعتقال الطويلة والقاسية، عدا عن سياسة الإهمال الطبي التي تطال كافة الأسرى المرضى.

 وأشار إلى أن إدارة سجون الاحتلال كانت قد نقلت مؤخراً الأسير داود إلى المستشفى عدة مرات، وذلك بعد ضغوط ومطالبات متكررة من رفاقه الأسرى، الذين واجهوا مماطلة واضحة في تقديم العلاج له.

 وبين أن الأسير داود فَقَدَ معظم أسنانه، ويعتمد منذ سنوات على تناول الشوربات والسوائل، كما أنّه أصيب بالصدفية، وأصيب لاحقاً بمشاكل مزمنة في المعدة، وتم إجراء عملية جراحية له لوضع شبكية في المعدة.