قلقيلية - النجاح - نظمت حركة التحرير الوطني الفلسطيني "فتح" اقليم قلقيلية، وهيئة شؤون الأسرى والمحررين ونادي الأسير، مساء اليوم الأحد، وقفة دعم واسناد مع الأسير المريض محمد عادل داوود "أبو غازي" الذي يعاني من ظروف صحية صعبة وإهمال طبي في سجون الاحتلال.

وقال محافظ قلقيلية رافع رواجبة إن ما تقوم به إسرائيل من إجراءات قمعية بحق الأسرى هو منافي لمبادئ القانون الدولي الإنساني، والتشريعات والقوانين الدولية.

وأضاف أن ما تقوم به سلطات الاحتلال في السجون بحق الأسير داوود هو تصفية جسدية له وللأسرى الذين يتحدون بصمودهم اجراءات الاحتلال.

بدوره، حمل مدير نادي الاسير لافي نصورة حكومة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن حياة الأسير داوود، مطالبا المؤسسات الانسانية والدولية العمل دون تمييز وانحياز للاحتلال، وأن تصدر تقاريرا تعري الاحتلال الذي ينتهج سياسة الموت البطيء بحق الأسرى.