نابلس - النجاح - اقتحمت قوات القمع التابعة لإدارة السجون، قسم (12) في سجن عوفر، واعتدت عليهم بالضرب ونقلتهم جميعا من قسم (12) الى قسم (18).

 وأوضحت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في بيان صحفي اليوم الأحد، أن قوات القمع حطمت مقتنيات الأسرى ما تسبب بحالة من السخط والتوتر في صفوفهم.

وحملت الهيئة إدارة السجن المسؤولية كاملة ما يحدث في معتقل "عوفر"، ودعت كافة المنظمات والدولية بالتدخل العاجل، للجم الاحتلال ووقف جرائمه بحق الأسرى.

يشار إلى أن إدارة سجون الاحتلال صعدت من عمليات القمع منذ بداية عام 2019، مقارنة مع السنوات التي سبقتها، والتي كانت الأعنف في حينه منذ أكثر من عشر سنوات، وكان من بين السجون التي تعرض فيها الأسرى لأشد عمليات القمع سجن "عوفر".