رام الله - النجاح - دخل الأسير يعقوب محمد ذياب (46 عاما) من قرية بيت سيرا غرب رام الله، عامه الـ 21 على التوالي في سجون الاحتلال الإسرائيلي، وذلك منذ اعتقاله عام 2001.

وتعرض الأسير ذياب لظروف قاسية خلال التحقيق، وحكم عليه الاحتلال بالسجن مدة 35 عاما، ويعاني من عدة مشاكل صحية، وأجريت له عدة عمليات جراحية، فيما حصل خلال فترة اعتقاله على درجة البكالوريوس.