وكالات - النجاح - يدخل اليوم الثلاثاء ثلاثة اسرى من الخليل وجنين ورام الله اعواما جديدة في سجون الاحتلال.

 حيث يدخل الأسير عماد نعيم الشريف من رام الله، اليوم، عامه الـ18 في سجون الاحتلال الإسرائيليّ.

والأسير الشريف /42 عامًا/ من مواليد 24 أيار/ مايو 1979، ومعتقل منذ الأول من كانون أول/ ديسمبر 2003، ويقضي حكمًا بالسجن 27 عاما، بعد تخفيضه من حكم بالمؤبد وقبل اعتقال عماد بأشهر من مدينة رام الله، هدم الاحتلال منزل عائلته في بيتونيا، بينما كان مطاردًا.

ويدخل الأسير عماد أبو رموز من الخليل، اليوم ، عامه الـ17 في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

والأسير أبو رموز معتقل منذ الأول من كانون الأول/ديسمبر 2004، ومحكوم بالسّجن لمدة 25 عاما، ويعاني مؤخراً من تدهور في وضعه الصحي، وهو بحاجة إلى علاج ومتابعة صحية حثيثة.

وفي السياق ذاته دخل أسيران من قريتي المغير ومثلث الشهداء في محافظة جنين، اليوم ، عامهما الـ 19 في سجون الاحتلال الاسرائيلي.

وذكر مدير نادي الأسير في جنين، أن الأسيرين حسن فالح بزور من قرية المغير وهو محكوم 27 عاما، وإسلام يسر وشاحي من قرية مثلث الشهداء، دخلا عاميهما الـ19 في الأسر، حيث أمضيا فترات طويلة في العزل وسياسة الحرمان من الزيارات وتم نقلهما من معتقل الى آخر بهدف منعهما من التواصل مع الحركة الأسيرة .