نابلس - النجاح -  دخل الأسير نهار أحمد السعدي (39عاماً) من مدينة جنين، اليوم الثلاثاء، عامه 18 في سجون الاحتلال.

وقال مدير نادي الأسير في جنين منتصر سمور، أن سلطات الإحتلال عزلت الاسير السعدي لفترة طويلة، وأصيب على إثرها بعدة أمراض أبرزها آلام في العظام، والتواء في العامود الفقري، وهو يعاني حالياً من مشاكل في المعدة والقولون منذ سنوات.

وحرمت عائلته من الزيارات لسنوات ضمن سياسة العقاب التعسفي الذي إنتهجته بحق الأسير السعدي .

يشار الى أن الأسير السعدي معتقل منذ تاريخ 15/9/2003، وقد أصدرت محكمة الاحتلال بحقه حكماً مؤبداً مكرراً أربع مرات، إضافة إلى 20 عاماً أخرى.

وأضاف،