القدس - النجاح - أفرجت سلطات الاحتلال، اليوم الخميس، عن الاسير المقدسي الجريح ناصر الدين صبحي عيسى أبو خضير (58 عاما) من شعفاط بعد ان أمضى 22 شهرا داخل سجون الاحتلال.

وكان أبو خضير قد اعتقل بتاريخ 21/5/2017 وادانته المحكمة بالعضوية في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، وأصدرت بحقه قرار بالسجن لمدة 16 شهرا وقبل انتهاء المدة أصدرت سلطات الاحتلال قرارا جديدا بتحويله للاعتقال الإداري لمدة 6 أشهر.

وكان ابو خضير قد اعتقل عدة مرات وأمضى ما مجموعه 16 عاما داخل السجون، وتعرض لإصابة خطيرة في جسده أدت لبتر اجزاء من أصابعه ووجهه.