النجاح - دخل الأسير أنس إبراهيم شديد يومه الـ12 في الاضراب المفتوح عن الطعام، احتجاجا على سياسة اعتقاله الاداري وعزله في زنازين سجن هداريم.

وكان الاسير شديد قد اضرب عن الطعام لمدة 90 يوماً احتجاجاً على اعتقاله الاداري عام 2016.

وقال شقيق الأسير: "جرى اعتقال اخي أنس بتاريخ 22/6/2017، بعد تلقيه استدعاء لمقابلة مخابرات الاحتلال، ولم يكن قد مضى على الافراج عنه سوى بضعة اشهر".