النجاح - عقدت المحكمة الإسرائيلية جلسة للأسير كريم يونس اليوم، للنظر في الالتماس الذي تقدم به محاميا هيئة الأسرى يامن زيدان وتميم يونس، للسماح للمحامين بزيارته.

وأوضحت اللجنة الإعلامية لإضراب الحرية والكرامة، أن لا قرار حتى الآن بشأن الالتماس، علما أن سلطات السجون نقلت الأسير يونس من عدة سجون منذ بداية الإضراب في 17 من نيسان / ابريل 2017، حيث نقل من سجن "هداريم" إلى معتقل "الجملة" وأخيراً إلى سجن "جلبوع".

وخلال فيديو ظهر فيه الأسير يونس في المحكمة، أكد الاستمرار في الإضراب، قائلا "حتى لو كنا جثثاً".

وما زالت سلطات الاحتلال تواصل منع محامي المؤسسات الحقوقية من زيارة الأسرى المضربين عن الطعام.