النجاح - زار مندوبو اللجنة الدولية للصليب الأحمر اليوم الأربعاء، الأسرى المضربين في سجن نفحة الإسرائيلي للمرة الأولى منذ شروعهم بإضراب مفتوح عن الطعام قبل عشرة أيام.

وقالت الناطقة باسم الصليب الأحمر في غزة سهير زقوت إن مندوبي اللجنة يرافقهم طبيب تفقدوا جميع الأسرى المضربين في السجن المذكور وأطلعوا على أوضاعهم.

وذكرت زقوت أن اللجنة ستنقل من الأسرى المضربين رسائل شفهية إلى عائلاتهم وتبلغهم حول تفاصيل تطورات أوضاعهم الصحية.

وأشارت زقوت إلى رفع طواقم الصليب الأحمر جهوزيتها الكاملة لمتابعة مستجدات إضراب الأسرى وتطورات أوضاعهم.

وكان نحو 1500 أسير شرعوا بإضراب مفتوح عن الطعام في 17 من الشهر الجاري بالتزامن مع ذكرى يوم الأسير للمطالبة بإنهاء سياستي العزل والاعتقال الإداري وتحسين أوضاعهم المعيشية.