النجاح -  أفاد تقرير صادر عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الثلاثاء، بأن 15 أسيرة في سجن الدامون يعانين من ظروف اعتقاليه صعبة وقاسية.

وقالت الهيئة: إن الأسيرات يقبعن في غرفتين بقسم رقم ستة في السجن، وهن كل من: عطايا أبو عيشة، وهيفاء أبو صبيح، وشفاء عبيدو، وحلوة عليان، ونسرين حسن، وأماني الحشيم، وصباح فرعون، وهنادي راشد، وسميحة أبو يوسف، وعائشة الأفغاني، وأنسام شواهنة، وأسماء بلعاوي، وفلسطين نجم، وغدير الأطرش، وجيهان حشيمة.

وأشارت الى أن الأسيرات اشتكين من صعوبة النقل للمحاكم إذ أن الطريق تأخذ منهن ثلاثة أيام ما بين الذهاب للمحكمة والعودة الى السجن مرة أخرى، كما أن ظروف الانتظار في عوفر صعبة جداً وباردة، إضافةً الى أن المياه تسيل من المرحاض الى الغرفة والمقعد عبارة عن كرسي باطون.

كما تعاني عدة أسيرات أمهات من أوضاع نفسية مؤلمة، نظراً لحرمانهن من زيارات الأهل والأبناء لمدة طويلة.