النجاح - يدخل اليوم تسعة أسرى من الضفة والقدس أعوامًا جديدة في سجون الاحتلال، بينهم الأسيرة شيرين العيساوي وثلاثة محكومون بالمؤبد.

حيث تدخل الأسيرة شيرين طارق أحمد عيساوي البالغة من العمر (38 عام)، عاما جديدا والمحكومة بالسجن أربعة أعوام ومعتقلة منذ عام 2014، وأمضت ثلاثة أعوام متواصلة في السجون، وهي شقيقة الأسير مدحت (42 عام) المحكوم بالسجن ثمانية أعوام بعد إدانتهما بتهمة التواصل مع الحركة الأسيرة داخل سجون الاحتلال، من خلال مكتب للمحاماة كانت تديره شيرين، وشقيقة الأسير سامر الذي أعيد اختطافه قبل قرابة ثلاثة أعوام وهو أحد محرري صفقة وفاء الأحرار، وقد أعادت سلطات الاحتلال الحكم السابق بحقه.

ويدخل الأسير منير فريد منير الرجبي البالغ من العمر (46 عامًا)، عامه الجديد والمحكوم بالسجن 20 عامًا ومعتقل منذ عام 2003، وأمضى 14 عامًا في السجون.

ومن مدينة بيت لحم الأسير عبد الرحمن يوسف عبد الرحمن مقداد المحكوم بالسجن المؤبد مدى الحياة ومعتقل منذ عام 2004، وأمضى 13 عامًا في سجون الاحتلال.

والأسير علي محمد حماد هليل (31 عامًا) المحكوم بالسجن المؤبد مدى الحياة ومعتقل منذ عام 2004، وأمضى 13 عامًا في سجون الاحتلال.

والأسير عزيز علي جبر ديريه (23 عامًا) المحكوم بالسجن 18 مؤبدًا ومعتقل منذ عام 2013، وأمضى أربعة أعوام في السجون.

والأسير حاتم زكريا محمود الأعرج (31 عامًا) المحكوم بالسجن 39 عامًا ومعتقل منذ عام 2004 وأمضى 13 عامًا في سجون الاحتلال.

والأسير غسان فؤاد محمد عليان (26 عامًا) المحكوم بالسجن خمسة أعوام ومعتقل منذ عام 2013، وأمضى أربعة أعوام في السجون.

ومن مدينة الخليل الأسير داوود عبد المعطي حسن هرماس (32 عامًا) المحكوم بالسجن 15 عامًا ومعتقل منذ عام 2005، وأمضى 12 عامًا في السجون.

والأسير وليد محمد محمود عجولي (25 عامًا) من طولكرم المحكوم بالسجن 19 عامًا ومعتقل منذ عام 2013، وأمضى أربعة أعوام في السجون.