النجاح - علق الأسير رائد مطير إضرابه المفتوح عن الطعام بعد اتفاق مع ضباط مصلحة سجون الاحتلال، يقضي بإطلاق سراحه في 15 نيسان القادم.

وأوضحت هيئة شؤون الأسرى والمحررين ونادي الأسير في بيان مشترك صدر مساء اليوم الاثنين، أن الأسير مطير خاض إضرابا استمرّ لمدة 12 يوماً احتجاجاً على اعتقاله الإداري.

وأشار البيان إلى أن مصلحة سجون الاحتلال أعادت الأسير مطير إلى الأقسام العادية في سجن النقب بعد عزله في زنازين سجن "عسقلان" خلال إضرابه، لافتاً إلى أنه يعاني من أوجاع في الظهر والبطن ونقص وزنه قرابة الـ 10 كغم. في

ويذكر أن الأسير مطير (47 عاماً)، من سكّان مخيم قلنديا شمال القدس، وشرع في الإضراب المفتوح عن الطعام في 16 شباط الجاري، وكانت سلطات الاحتلال اعتقلته بتاريخ 12 نيسان 2016، في حين تعرض لاعتقالات سابقة وصل مجموعها ست سنوات، وكان يتولى منصب رئيس مركز شباب قلنديا، كما أنه عضو لجنة إقليم سابق لحركة فتح في القدس،  ولديه ستة أبناء، أصغرهم طفلة ولدت بعد اعتقاله ولم يرها بعد.

في حين يواصل الأسيران جمال أبو اللّيل لليوم 12، والأسير الصحفي محمد القيق، منذ 22 يوما إضرابهما ضد الاعتقال الإداري.