النجاح - حكمت محكمة الاحتلال المركزية على الأسير حذيفة إسحق عبد الجواد طه (17 عامًا) من كفر عقب شمال القدس، اليوم بالسجن مدة 12 عامًا، بعد أن أدانته بتنفيذ علمية طعن في القدس المحتلة منذ سنة تقريبا.

وأفاد رئيس لجنة أهالي الأسرى المقدسيين أمجد أبو عصب، إن الحكم الذي صدر بحق طه يعد حكما جائرا وانتهاكا للطفولة.

واعتقل طه بالخامس من يناير/كانون الثاني في عام 2016، بعد إصابته بالرصاص في يده وقدميه، خلال تواجده بالقرب من باب العامود بالقدس.