وكالات - النجاح -  قال الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، إن بلاده ستواصل كفاحها من أجل إقامة دولة فلسطينية مستقلة وذات سيادة.

جاء ذلك في رسالة بعثها أردوغان، اليوم الأحد، إلى المشاركين في افتتاح المبنى الجديد لرابطة "برلمانيون لأجل القدس" في اسطنبول، بالتزامن مع اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني.

وقال أردوغان: "نسعى في كافة المحافل للدفاع عن قضية القدس ونعمل بكل ما أوتينا من قوة لإنهاء سياسات الاحتلال والظلم والإبادة الجماعية ضد أخوتنا الفلسطينيين".

وأضاف: "سنواصل كفاحنا من أجل إقامة دولة فلسطينية مستقلة وذات سيادة وموحدة عاصمتها القدس الشرقية في حدود 1967 بناء على قرارات الأمم المتحدة ومبادرة السلام العربية".

وشدّد الرئيس التركي على أن القدس ليست قضية المسلمين الذي يعيشون في فلسطين فقط، بل هي قضية كامل العالم الإسلامي البالغ عدد سكانه 1.8 مليار نسمة.

وأشار إلى أن الأعمال والاجتماعات والمؤتمرات التي تنظمها رابطة "برلمانيون لأجل القدس" تعد صوت قضية الشعب الفلسطيني العادلة على الصعيد العالمي.