رام الله - النجاح -  أكد رئيس البرلمان العربي مشعل السلمي دعم الشعب الفلسطيني في إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، وفقاً لمبادرة السلام العربية لعام 2002، وقرارات الأمم المتحدة والقانون الدولي ومبدأ حل الدولتين بناء على حدود عام 1967.

وقال السلمي في تصريح صحفي، اليوم الأربعاء، إن مضمون "صفقة القرن" التي أعلنتها الإدارة الأميركية لا تتسق مع قرارات مجلس الأمن الدولي، التي تؤكد حق الشعب الفلسطيني في أرضه ووطنه، مُشدداً على أهمية تحقيق السلام العادل والدائم والشامل كخيار استراتيجي يُلبي الحقوق المشروعة للشعب الفلسطيني وينهي الصراع ويُسهم في دعم الاستقرار والأمن في المنطقة.

وجدد السلمي دعم البرلمان العربي للشعب الفلسطيني في الحفاظ على حقوقه العادلة استناداً لقرارات الشرعية الدولية، ومساندته في تحقيق تطلعاته المشروعة في قيام دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية.