وكالات - النجاح - قال الأمين العام للأمم المتحدة انطونيو غوتيريش إنه "يواصل العمل مع الدول الأعضاء ذات الصلة والأطراف على الأرض لضمان حماية وسلامة المدنيين الفلسطينيين".

جاء ذلك في بيان اصدره المتحدث الرسمي باسمه " استيفان دوغريك" في وقت متأخر مساء الجمعة بتوقيت نيويورك.

وأكد غوتيريش "التزامه بحل الدولتين (الفلسطينية والإسرائيلية) والحفاظ على المبادئ والرؤى المكرسة في إطار اتفاق أوسلو وقرارات الأمم المتحدة ذات الصلة والاتفاقات الأخرى السارية".

وأشار الأمين العام إلى "البيان المشترك الصادر عن وزراء خارجية إيطاليا والنرويج والسويد وسويسرا وتركيا في أعقاب قرار إسرائيل (الإثنين الماضي) بعدم تجديد ولاية الوجود الدولي المؤقت في الخليل (TIPH)، المنشأة بموجب (اتفاق أوسلو الثاني) 1995".

كما أعرب عن أمله في أن "تتمكن الأطراف من التوصل إلى اتفاق للحفاظ على مساهمة TIPH طويلة الأمد والقيمة في منع نشوب الصراع وحماية الفلسطينيين في الخليل".

وكان رئيس الوزراءالإسرائيلي بنيامين نتنياهو قرر، انهاء عمل بعثة المراقبين الدوليين في مدينة الخليل بالضفة الغربية.

وكان من المقرر ان يتم تجديد ولاية البعثة في نهاية هذا الشهر، غير أن الضغط على نتنياهو من جانب السياسيين اليمنيين والجماعات اليهودية في الخليل كان وراء إنهاء مهمة البعثة.

وقال نتنياهو في بيان للصحافة "لن نسمح لقوة دولية بالتصرف ضدنا".