النجاح - هنأ رئيس دولة فلسطين محمود عباس، الرئيسة باولا ماي ويكيس، بتوليها مهامها رئيسا لجمهورية ترينيداد وتوباغو الجديدة.

وأكد الرئيس في برقيته تطلعه واهتمامه الدائم لتوثيق علاقات الصداقة القائمة بين الشعبين، وتعزيز سبل التعاون والتنسيق المشترك، وفتح آفاق جديدة لما فيه خير ومصلحة البلدين والشعبين.

وأعرب عن تقديره لمواقف جمهورية ترينيداد وتوباغو الجديدة، التضامنية الداعمة لحقوق شعبنا في نضاله من أجل إقامة دولته المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية، مدينة التسامح والتعايش والضمانة الأكيدة لتحقيق السلام العادل.