النجاح -  قال رئيس الوزراء رامي الحمد الله: "إن قرارات الجمعية العامة للاتحاد البرلماني الدولي بشأن القدس، تعد انتصارا من قبل شعوب العالم التي تمثلها تلك البرلمانات لقيم الحق والعدالة والإنسانية".

وأعرب الحمد الله، في تصريح نشره على صفحته على "فيسبوك"، اليوم الأربعاء، عن تقديره لقرارات الجمعية العامة للاتحاد البرلماني الدولي، الذي يضم في عضويته 178 برلمانا، مؤكدا على دعوة الاتحاد البرلماني الدولي جميع البرلمانات إلى حث حكوماتهم على الاعتراف بدولة فلسطين وفق قرارات الشرعية الدولية.

وشدد على أن جميع الإجراءات والإجراءات التشريعية والإدارية التي اتخذتها إسرائيل لفرض قوانينها وتدابيرها على القدس غير قانونية، وليست لها أية شرعية.

وكان الاتحاد البرلماني الدولي رفض، أمس الثلاثاء، بشكل مطلق،  في الدورة 138 للجمعية العامة، قرار الإدارة الأميركية الأخير بشأن القدس واعتبره لاغيا وباطلا بموجب القانون الدولي.