النجاح - قال مستشار الرئيس للعلاقات الخارجية د نبيل شعث صَباح اليوم أنّه يرجح أن تقوم الإدارة الأمريكيّة بتأجيل طرح ما تسمى (صفقة القرن) لمدّة عامٍ واحد؛ بسبب الرّفض الفلسطيني القاطع لهذه الصفقة، في وقت بدأت فيه واشنطن بممارسة ضغوط على القيادة للتأثير على موقفها.

وأكّد شعث، في حديث لإذاعة صوت فلسطين، على ثبات الموقف الفلسطيني بقيادة الرئيس محمود عباس الرافض للضّغط والابتزاز الأمريكي، الذي تمارسه إدارة ترامب، بتهديدها لشعبٍ يرزح تحت الاحتلال، موضحًا أنّ القيادة لن تبيع قضيتنا، وهذه السّياسة تمثل مزيدًا من الانهيار للدّور الأمريكي في العالم.

وحول الحراك السّياسي الخارجي قال شعث: إنّه تم بحث العمليّة السلميّة مع وزيري خارجيّة فرنسا وألمانيا في لقائهما مع الرئيس محمود عباس أمس، وأكّد أنّ هذا الأمر يتطلب مزيدًا مِن الوقت للاتفاق على صيغة للرّعاية الدوليّة لعمليّة السّلام.