النجاح - أصيب 148 مواطناً بجراح وحالات اختناق بالغاز المسيل للدموع، اليوم الجمعة، في مواجهات مع قوات الاحتلال الاسرائيلي بمواقع متفرقة من قطاع غزة والضفة الغربية المحتلة.

وأفادت جمعية الهلال الأحمر الفلسطينية، في بيان لها وزع على وسائل الإعلام، أن 125 مواطناً أصيبوا في مواجهات الضفة الغربية.

وذكرت الجمعية أن بين المصابين بالضفة 9 بالرصاص الحي و35 بالرصاص المعدني المغلف بالمطاط و81 مصابا بحالات اختناق، جراء استنشاقهم الغاز المسيل للدموع.

وأشارت أن الإصابات وقعت خلال مواجهات شهدتها مدن رام الله والبيرة (وسط)، والخليل (جنوب)، وأريحا (شرق)، وبلدتي كفر قدوم، وبيتا في نابلس (شمال).

أما في قطاع غزة، فقد أصيب 23 مواطناً خلال مواجهات اندلعت على الحدود الشرقية للقطاع، وفق ما أعلنت وزارة الصحة على لسان الناطق باسمها د. اشرف القدرة.

ولفت القدرة، في بيان صحفي، أن الأطباء وصفوا جراح المصابين بـ "المتوسطة" باستثناء إصابة واحدة وصفت بـ"الخطيرة".

وأفاد مراسلنا أن المواجهات اندلعت عقب صلاة الجمعة مباشرة على الحدود الشرقية للقطاع في منطقة بيت حانون وجباليا شمالاً وشرق غزة وفي منطقة القرارة شرقي مدينة خانيونس، وشرق البريج.

يذكر أن كل يوم جمعة تشهد مناطق التماس مع الاحتلال في الضفة والقطاع اشتباكات في إطار الرفض الشعبي الفلسطيني لقرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن مدينة القدس المحتلة التي اعتبرها عاصمة لاسرائيل بشكل مخالف للاتفاقات والقانون الدولي.