عاطف شقير - النجاح -  

يعقد وزراء الخارجية العرب غدًا الخميس اجتماعًا استثنائيًا في القاهرة، لبحث تداعيات قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترمب نقل السفارة الأمريكية للقدس واعتبارها "عاصمة لإسرائيل".

قطع العلاقات

دعا صالح رأفت عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية،وزراء خارجية الدول العربية الذين يجتمعون غدا الخميس الموافق في القاهرة "للبحث في تداعيات قرار الرئيس الأمريكي نقل السفارة الامريكية من تل ابيب الى القدس واعتبارها عاصمة لإسرائيل " الى عدم الاكتفاء بإصدار بيان برفض قرارات ترامب، والى اخذ قرار ملزم لجميع الدول العربية بقطع علاقاتها مع الولايات المتحدة الامريكية عملا بقرارات القمم العربية التي عقدت في عمان 1980 وفي بغداد 1990، وفي القاهرة عام 2000، التي دعت الدول العربية الى قطع علاقاتها مع اية دولة تعترف بالقدس عاصمة الاسرائيل.

دعم "الأونروا"


وكما دعا رأفت الدول العربية وخاصة المنتجة للنفط والغاز لزيادة دعمها المالي لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين وللسلطة الوطنية الفلسطينية من أجل التعويض عن المبالغ التي قررت إدارة الرئيس الأمريكي ترامب وقفها وعدم تحويلها للوكالة والسلطة