النجاح - أكد وزير خارجية بريطانيا، بوريس جونسون، على ضرورة أن تكون القدس عاصمة للدولتين الفلسطينية والإسرائيلية.

ونقل بيان الخارجية البريطانية، عن جونسون قوله: "إن مدينة القدس لابد أن تكون عاصمة مشتركة بين الدولتين الإسرائيلية والفلسطينية، وذلك الوضع يتعين تحديده وفق مفاوضات بين الإسرائيليين والفلسطينيين”.

وأضاف جونسون، عقب لقائه بنظيره الفلسطيني رياض المالكي، بالعاصمة لندن: “خلال محادثاتنا المثمرة، كررت التزام بريطانيا بدعم الشعب الفلسطيني وقرار حل الدولتين، باعتباره حاجة عاجلة لتجديد مفاوضات السلام”.

وذكر أن العلاقات بين بريطانيا وفلسطين “متينة ودائمة”، قائلًا: “أطمح لاستمرار العلاقات الجيدة مع رياض المالكي وأصدقائنا الفلسطينيين خلال عام 2018 وما بعده”.

وناقش اجتماع جونسون والمالكي ضرورة “إحداث تقدم في عملية السلام بالشرق الأوسط، والتأكيد مجددًا على موقف بريطانيا الواضح من وضع مدينة القدس التاريخية”، وفق المصدر نفسه.

وفي ديسمبر/ كانون أول الماضي، أعلنت بريطانيا رفضها قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، وصوتت لصالح القرار الأممي المعني بإدانة القرار الأمريكي، في جلسة للجمعية العامة في 21 من الشهر ذاته.

وكان قد أعلن ترامب، في 6 ديسمبر/كانون الأول الماضي، الاعتراف بالقدس (بشقيها الشرقي والغربي)، عاصمةً لإسرائيل، ونقل سفارة بلاده إليها، ما أثار غضبًا عربيًا وإسلاميًا، وقلقًا وتحذيرات دولية.