هبة أبو غضيب - النجاح - نفى عضو اللجنة المركزية لحركة فتح د. جمال محيسن ما تم تداوله عبر وسائل الإعلام على لسانه  حول فرض إجراءات استثنائية على قطاع غزة لرفع عملية المصالحة للأمام.

وأكد  لـ"النجاح الإخباري" أن هذا الكلام لا يمت للحقيقة بصلة، قائلا "هذا كذب كامل" مشيرا إلى أنه لم يصرح أي جديد بشأن المصالحة، وأن الجهات التي تفاوض واللجان هي المختصة بذلك.

وأضاف محيسن "لا أحد يفكر بفرض الإجراءات على غزة حاليا".

وأشار إلى أنه رغم التعقيدات في بعض الأمور بين فتح وحماس، إلا أن فتح ماضية باتجاه المصالحة حتى النهاية، قائلا"سنظل مستمرين بتطبيق برنامجنا".

وأكد لـ"النجاح الإخباري" أن إجراءات الرئيس المفروضة على غزة، سيتم رفعها بمجرد تمكين الحكومة، وتطبيق كل ما تم الإتفاق عليه.

يذكر أن "فضائية النجاح" لم تجري حوارا حديثا مع د. محيسن ولم يدل بتصريحات بهذا الخصوص.

وكان قد جاء في التصريح أنه سيتم فرض اجراءات استثنائية على قطاع غزة، من بينها زيادة نسبة الخصم على رواتب الموظفين، وإحالة عدد جديد للتقاعد.