النجاح - قال وزير جيش الاحتلال السابق موشيه يعلون، أنه لا يرى ضرورة لإجلاء المستوطنين وأن هناك مساحة لعيش مليون يهودي على الأقل في الضفة الغربية.

وبحسب صحيفة هآرتس اليوم الأحد، فإن يعلون الذي يعمل من أجل المنافسة السياسية ضد بنيامين نتنياهو، قال خلال المحاضرة أنه لا توجد فرصة لسد الثغرات مع الفلسطينيين والتوصل إلى اتفاق سلام معهم، لأن ممثليهم لن يوافقوا على تسوية إقليمية.

وأشار يعلون إلى أنه حين كان رئيسا للأركان أبدى معارضته لعملية إخلاء المستوطنات وفك الارتباط. مؤكدا على ضرورة الحفاظ على المصالح اليهودية لمنع إقامة دولة ثنائية القومية.

ولفت يعلون إلى أن الموقف الفلسطيني الذي يرفض تقسيم الأراضي وتقسيم القدس، وأن الفلسطينيين ليس لديهم استعداد لإقامة دولة على خطوط 1967، وأنهم يريدون فلسطين من البحر إلى النهر حتى لو استغرق ذلك ولذلك لن يتخلوا عن مطالبهم. معتبرا أن وهم السلام تبخر ولا يوجد مكان للتسوية السياسية.