النجاح - أدانت حكومة الوفاق الوطني برئاسة رامي الحمد الله بأشد العبارات، الهجوم الإرهابي البشع والإجرامي الذي تعرضت له مدينة برشلونة الاسبانية اليوم الخميس وخلف عشرات القتلى والجرحى.

وقال المتحدث الرسمي باسم الحكومة يوسف المحمود: إن عملية دهس الأبرياء في برشلونة تعبر عن مدى الوحشية التي تميز الاٍرهاب والارهابيين.

وأضاف، أن حكومة التوافق الوطني وأبناء شعبنا العربي الفلسطيني يقفون إلى جانب الحكومة الإسبانية والشعب الإسباني الصديق في هذه الظرف العصيب الذي سببه انفلات التوحش الإرهابي.

ونقل المتحدث الرسمي تعازي حكومة الوفاق الوطني الفلسطيني برئاسة رامي الحمد الله إلى ذوي الضحايا وإلى الحكومة الاسبانية. وأكد المتحدث الرسمي على موقف القيادة والحكومة الفلسطينية المطالَب بالتكاتف والتعاون لمناهضة الاٍرهاب والعدوان الذي يستهدف الاستقرار العالمي وأمن الأبرياء والعزل في كل مكان.