النجاح - نفى الناطق بلسان البيت الأبيض شون سبايسر، ان يكون اللقاء الذي جرى في الأسبوع الماضي بين الرئيس الفلسطيني محمود عباس والمستشار الرفيع للرئيس الامريكي دونالد ترامب، نسيبة جارد كوشنر، قد شهد أجواء من التوتر.

وقال سبايسر للصحفيين "ان اللقاء كان ايجابيا وان الأطراف تواصل مناقشة سبل دفع عملية السلام".

وأضاف بإنه لا يعرف عن توتر ما ساد الاجتماع، مفندا بذلك ما تم نشره من تقارير بعد اللقاء قالت انه كان لقاء صعبا، كما وينضم لنفي سبايسر هذا الى تصريحات اخرى مماثلة ادلى بها مسؤولون امريكيون خلال الأيام الأخيرة.

وقد جرى اللقاء في الأسبوع الماضي، بحضور المبعوث الأمريكي لعملية السلام جيسون غرينبلات.