النجاح - اجتاز عشرات المواطنين اللبنانيين ظهر اليوم، الحدود الدولية في منطقة قرية ميس الجبل المقابلة لمسغاف، وأطلق جنود الاحتلال قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريقهم، في حين لم يبلغ عن وقع إصابات، وجاء ذلك وفقا لتقارير إسرائيلية.

وأفادت مصادر لبنانية إن مجموعة من اللبنانيين تظاهروا في المكان احتجاجا على زرع إسرائيل أجهزة تجسس وتصوير في المنطقة، حيث صدرت تقارير تحدثت عن زرع إسرائيل لتلك الأجهزة في أراضي القرية.