وكالات - النجاح - أدى مقدسيون صلاة الجمعة، أمام بناية مكونة من 5 طوابق تضم 10 شقق سكنية لعائلات مقدسية، مهددة بالهدم من قبل سلطات الاحتلال الإسرائيلي، في بلدة الطور بالقدس المحتلة.

وعلق الأهالي لافتات على جدران البناية تؤكد صمودهم وثباتهم بالقدس رغم كل إجراءات الاحتلال، مناشدين خلال وقفة نظموها بعد الصلاة، كافة المؤسسات التدخل لوقف ما تقوم به بلدية الاحتلال من إجراءات عنصرية.

وقال محامي العائلات المقدسية حسين غنايم، لـ"وفا"، "إن الإجراءات القانونية مستمرة لوقف هدم البناية، بعد أن استطعنا الحصول على تجميد قرار الهدم لـ30 يوما إضافيا، وإعفاء سكانها من دفع 200 ألف شيقل"، مشيرا إلى أن إجراءات هدم البناية في محكمة الاحتلال بدأت منذ عشر سنوات، رغم حصول العائلات على قرارين بإلغاء الهدم في 2012 و2015.

وكانت بلدية الاحتلال أخطرت بإخلاء العائلات من البناية وهدمها قبل أكثر من أسبوع.