رام الله - النجاح - صرح قاضي قضاة فلسطين، مستشار الرئيس للشؤون الدينية والعلاقات الإسلامية محمود الهباش، أن إعدام الطفل محمد دعدس في قرية دير الحطب شرق مدينة نابلس، على يد قوات الاحتلال الإسرائيلي، هو جريمة حرب جديدة ترتكبها إسرائيل، ويجب معاقبة مرتكبيها.

وأكد الهباش، في بيان صحفي، مساء اليوم الجمعة، على أن "الجرائم الإسرائيلية بحق أبناء شعبنا لن تدفعنا إلى الاستسلام، وسنواصل رباطنا المقدس في أرضنا المقدسة وسنقاوم الاحتلال حتى يرحل عن بلادنا".

وطالب المجتمع الدولي بتوفير الحماية لشعبنا، والمحكمة الجنائية الدولية بمحاكمة مجرمي الحرب من قادة الاحتلال وجنوده على جرائمهم المستمرة بحق أبناء شعبنا وأطفالهم ونسائهم وشيوخهم.