وكالات - النجاح - أعلن فرع منظمة "صن رايز" في العاصمة الاميركية واشنطن، انسحابها من تظاهرة كبرى تنظمها نحو 200 منظمة أميركية في العاصمة واشنطن يوم السبت المقبل، بسبب رفضها وجود منظمات مؤيدة لإسرائيل ضمن تحالفها.

وقال فرع واشنطن لحركة "شروق الشمس" المدافعة عن البيئة المشاركة في تجمع حقوق التصويت في واشنطن إنه قرر انسحابه لوجود ثلاث مجموعات أميركية يهودية مؤيدة لإسرائيل مدرجة ضمن التحالف وهي: المجلس اليهودي للشؤون العامة، والمجلس القومي للمرأة اليهودية، ومركز العمل الديني للإصلاح اليهودي.

وكتبت "Sunrise DC" في بيان نُشر على "Twitter" نظرًا لالتزامنا بالعدالة العرقية والحكم الذاتي وسيادة السكان الأصليين، فقد عارضنا الصهيونية وأي دولة تفرض أيديولوجيتها".

وقالت المنظمة إنها رفضت التحدث في التجمع، المقرر عقده يوم السبت، والذي ينظمه إعلان الديمقراطية الأمريكية، وهو تحالف يضم أكثر من 200 جماعة ليبرالية. كما طلبت منظمةSunrise DC" " من منظمي التظاهرة إزالة تلك المجموعات من التحالف.