رام الله - النجاح - استقبل رئيس دولة فلسطين محمود عباس، مساء اليوم السبت، في مقر الرئاسة بمدينة رام الله، الأمين العام لاتحاد نقابات عمال فلسطين شاهر سعد.

وسلم سعد، الرئيس، رسالة الاتحادين الدولي لنقابات العمال ITUC""، ونقابات العمال الأوروبي ETUC""، ويمثلان أكثر من 200 مليون عامل حول العالم، والتي بعثاها، إلى مجلس الاتحاد الأوروبي، والدول الأعضاء فيه، لمطالبتهم باتخاذ خطوات فورية وملموسة للاعتراف رسميا بدولة فلسطين.

وقال سعد إن هذه الرسالة سلمت إلى رئاسة الاتحاد الأوروبي، لمطالبته بالاعتراف بدولة فلسطين وعاصمتها القدس وانهاء الاحتلال الاسرائيلي عن جميع الأراضي المحتلة، ووقف كافة الانتهاكات التي تقوم بها حكومة الاحتلال والمستوطنون. بحسب وفا

وأوضح الأمين العام لاتحاد نقابات عمال فلسطين، ستكون هناك خطة مدروسة لحث كل اتحادات العالم لمطالبة حكوماتها بالاعتراف بحقوق الشعب الفلسطيني.

ولفت إلى ان نقابات العمال تعرف أنه لا يمكن أن ينعم العمال الفلسطينيون بالعدالة طالما بقي الاحتلال على أرضنا.

وذكر سعد أن الرئيس عباس، اوكله بشكر الاتحادين الدوليين باسمه، على موقفهما النبيل، وسيتم دعوتهما إلى فلسطين، وسيكون هناك مؤتمر دولي لكل هذه الاتحادات من أجل دعم فلسطين وعمالها.

وأشار إلى أن خطاب الرئيس أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة هو اساس تحرك الاتحاد العام لنقابات عمال فلسطين في التعامل مع كل الاتحادات الدولية.

وحضر اللقاء: عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، نائب رئيس الوزراء زياد أبو عمرو، وعضو اللجنة المركزية لحركة "فتح"، مفوض النقابات والاتحادات الشعبية اللواء توفيق الطيراوي.