نابلس - النجاح -  هاتف رئيس دولة فلسطين محمود عباس، مساء اليوم الأحد، نائب رئيس مجلس أمناء جامعة النجاح الوطنية رامي الحمد الله، مهنئا اياه بالإنجاز الذي حققته الجامعة بتصنيفها من أفضل 500 جامعة على مستوى العالم في تصنيف "Times".

وأشاد بالمستوى الكبير الذي وصلت له جامعة النجاح وجامعات الوطن كاملة، كما نفتخر دائما بعقول أبنائنا الذين هم ثروتنا الحقيقية، مؤكدا أهمية التعليم الجامعي والمهني في فلسطين، وأهمية تطوير التعليم بما يخدم مواصلة بناء المجتمع الفلسطيني وتنمية قدرات الشباب والشابات المعرفية.

بدوره، أعرب الحمد الله عن شكره للرئيس على رعايته للمسيرة التعليمية، ودعمه الدائم للعلم والعلماء، والبحث العلمي، وعلى هذا الاتصال.

واحتلت جامعة النجاح الوطنية المرتبة الأولى بين الجامعات الفلسطينية في تصنيف Times Higher Education World University Rankings للعام 2022.

وتميزت النجاح بالمرتبة الأولى لهذا التصنيف الذي يعتبر من أهم التصنيفات في العالم وهو تصنيف سنوي بشروط كثيرة وصعبة، وقد شاركت فيه 99 دولة و 1600جامعة استوفت شروط التصنيف.

وتعتبر النجاح حسب التصنيف من أفضل 500 جامعة، رغم الاحتلال والإمكانيات المحدودة  مع 11 جامعة عربية فقط  من ضمن 1000جامعة بترتيب 409 من أصل 500.

وقال الحمد الله، في منشور عبر صفحته الرسمية على  موقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك:" يسعدني أن أهنئ شعبنا الفلسطيني بأهمّ إنجاز تاريخي تحقّق في الجامعات الفلسطينيّة منذ تأسيسها، فاليوم جامعة النّجاح الوطنية تحملُ فلسطين عالياً، لتكون من أفضل 500 جامعة على مستوى العالم في تصنيف Times Higher Education World University Rankings للعام 2022، وهو من أهم التصنيفات الدولية للجامعات، متجاوزة كثيراً من الجامعات العربيّة والدولية".

وأشار الحمد الله إلى أن معايير هذا التصنيف تضم العديد من مؤشرات الأداء مثل: السمعة الأكاديمية، والسمعة التشغيلية، والتعاون الأكاديمي والبحثي الدولي، والاقتباسات البحثية، والأوراق المنشورة، ونسبة الطلبة إلى أعضاء هيئة التدريس، وعالمية أعضاء هيئة التدريس والطلبة، ودخل الجامعة من الأبحاث والتجارة والصناعة، وغيرها من مؤشرات الأداء التي تخدم تقييم الجامعات.

وتابع:" كانت النّجاح هي الجامعة الفلسطينية الوحيدة التي استطاعت تلبية جميع متطلبات هذا التصنيف، وما كان هذا ليتحقّق لولا إيماننا الرّاسخ بهذا الإنجاز المعرفي المتجدّد، القادر على حمل قضيتنا، والحفاظ على هويتنا وحقوقنا المشروعة".

وشدد الحمد الله على أن هذا الإنجاز العظيم يؤكد للجميع أنّ جامعة النّجاح الوطنية تمتلك رؤية واضحة، واستراتيجيات بعيدة المدى، ونهضةً شاملة في البحث العلمي، وأساليب التعليم، وتمتلك تنوعاً في مصادر المعرفة، ومواكبة مستجدات العصر.