رام الله - النجاح - أعربت قمة دول مجموعة التنمية لإفريقيا الجنوبية "سادك" عن قلقها واعتراضها على القرار الأحادي الذي اتخذته مفوضية الاتحاد الإفريقي بمنح إسرائيل صفة مراقب لدى الاتحاد الإفريقي.

جاء ذلك في البيان الختامي للقمة العادية لمجموعة دول جنوب أفريقيا الحادية والأربعون لرؤساء دول وحكومات المجموعة الإنمائية للجنوب الأفريقي (سادك) في ليلونجوى عاصمة جمهورية مالاوي.

وحضر القمة رؤساء دول وحكومات: بوتسوانا، والكونغو الديمقراطية، ومدغشقر، وملاوي، وموزمبيق، وجنوب إفريقيا، وتنزانيا، وزيمبابوي، وناميبيا، وإسواتيني، وليسوتو، وأنغولا، وجزر القمر، وزامبيا.