نابلس - النجاح - قال مدير عام الهيئة المستقلة لحقوق الانسان، د. عمار الدويك ان لجنة تقصي الحقائق المستقلة المشكلة بقرار من مجلس الوزراء للتدقيق في اتفاقية اللقاحات مع شركة فايزر وتبادل اللقاحات، قد باشرت أعمالها والتقت اليوم الاربعاء بوزيرة الصحة واستمعت منها الى عرض مفصل حول الموضوع وحصلت على جميع الوثائق والاتفاقيات ذات العلاقة.

وأكد الدويك ان اللجنة سوف تؤدي عملها بشكل مهني وشفاف ومستقل، وانها ستقوم بالتدقيق في جميع الوثائق المرتبطة بالموضوع والاستماع الى جميع من لهم علاقة بالأمر من اجل استكمال عملها وتقديم تقريرها مشفوعا بالاستنتاجات والتوصيات خلال عشرة أيام من تاريخ قرار تشكيل اللجنة.

هذا وقد قرر مجلس الوزراء في جلسته المنعقدة يوم 21/6/2021 تشكيل لجنة تقصي حقائق ومتابعة مستقلة للتدقيق في الاتفاقية المبرمة مع شركة فايزر على ضوء الجدل الكبير الذي اثير في الشارع الفلسطيني حول موضوع تبادل اللقاحات مع وزارة الصحة الاسرائيلية.

وتتشكل اللجنة من كل من الدكتور عمار الدويك، مدير عام الهيئة المستقلة لحقوق الانسان مقررا، وعضوية كل من الدكتور نظام نجيب ممثلا عن اتحاد المستشفيات والمراكز الاهلية والخاصة، والدكتورة سلوى النجاب ممثلة عن مؤسسات المجتمع المدني في القطاع الصحي، والدكتور باسم خوري ممثلا عن الصناعات الدوائية، إضافة إلى ممثل عن منظمة الصحة العالمية.