غزة - النجاح - بحث رئيس سلطة المياه مازن غنيم رؤساء بلديات المحافظة الوسطى في قطاع غزة (دير البلح والنصيرات والمغازي والبريج ووادي السلقا والزوايدة والمصدر)، تداعيات العدوان الإسرائيلي الأخير والاضرار التي لحقت بالخدمات المائية.

وتطرق الاجتماع، الذي عقد اليوم الأربعاء، إلى جملة من القضايا التي تركزت على الوضع المائي في غزة بشكل عام، وفي المحافظة الوسطى بشكل خاص.

ولفت غنيم إلى ضرورة استمرار العمل مع كافة الجهات في سبيل تجاوز تداعيات العدوان الإسرائيلي، وعودة الخدمات إلى أفضل مما كانت عليه لتعزيز صمود المواطنين وتحسين مستوى حياتهم.

وكشف غنيم تخصيص الهيئة القطرية دعما ماليا يصل إلى 240 ألف دولار لمعالجة أضرار المياه والصرف الصحي في منطقة الوسط، دعما لجهود سلطة المياه لإعادة الوضع المائي كما كان عليه قبل العدوان.

كما أكد غنيم على الدور الهام للعاملين في قطاع المياه لرفع مستوى خدمات المياه والصرف الصحي، واستكمال العمل في المشاريع المائية واستمرار تطويرها وربطها بالشبكات والمرافق المختلفة، ما يتطلب تكاتف الجهود من أجل استدامة عمل هذه المرافق، ومنها محطة تحلية مياه البحر في دير البلح ومحطة المعالجة المركزية في شرق البريج.

من جانبهم، تطرق رؤساء البلديات للوضع الحالي للخدمات التي تقدمها والتحديات التي تواجهها، والحاجة إلى التعاون لتطوير وتحسين أوضاعها لتعزيز قدرتها على تقديم الخدمة واستدامتها، الى جانب احتياجها لمشاريع تطويرية تساهم في حل مشكلة الصرف الصحي.