نابلس - النجاح - حذر المفتي العام للقدس والديار الفلسطينية الشيخ محمد حسين من خطورة دعوات جمعيات يهودية متطرفة لهدم المسجد الأقصى المبارك، والقيام بمزيد من الاقتحامات، والاعتداءات.

وقال الشيخ حسين، في تصريح صحفي، اليوم الثلاثاء، إن المعركة في القدس مستمرة ولم تنته، كما أن اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى والاعتداء عليه ما زالت متواصلة.

وشدد المفتي، على أن الرباط في المسجد الاقصى وإعماره وشد الرحال اليه في كل الاوقات أمر هام، ويشكل إعمارا للمسجد، وتحدياً للاحتلال الإسرائيلي، ودفعا لأذى الجنود والمستوطنين.

وفي سياق متصل، أكد أن ما يحدث في حي الشيخ جراح من محاولات تهجير 28 عائلة، تطهير عرقي ومحاولة لفرض واقع جديد، يتم فيه تطويق أحياء البلدة القديمة.

وقال:" هذه المنازل من حق ساكنيها، وهم يمتلكون كل الوثائق والدلائل التي تثبت ملكيتها"، لافتاً إلى أن محاكم الاحتلال هي ذراع في المشروع الاستعماري، ولن تحكم لصالح الفلسطينيين".