النجاح - أصيب عشرات المواطنين بالاختناق، اليوم الجمعة، خلال مواجهات مع الاحتلال فوق جبل صبيح في بيتا جنوب نابلس.

وقال امين سر حركة فتح في بيتا، ان مواجهات اندلعت فوق قمة جبل صبيح مع جنود الاحتلال، وسط اطلاق كثيف للرصاص الحي وقنابل الغاز المسيل للدموع، الأمر الذي ادى الى اصابة العشرات بحالات اختناق.

واضاف ان مستوطنين اعادوا اقامة بؤرة استيطانية فوق قمة جبل صبيح قبل ايام، وهذه ليست المرة التي يحاولون فيها الاستيلاء على الجبل.

وفي السياق ذاته، أصيب عشرات المواطنين بالاختناق، خلال قمع جيش الاحتلال الإسرائيلي، لمسيرة كفر قدوم الأسبوعية، المنددة بالعدوان على شعبنا، والمناهضة للاستيطان والمطالبة بفتح شارع القرية المغلق منذ أكثر من 18 عاما.

وأفاد شهود عيان بأن جنود الاحتلال اقتحموا القرية عقب انطلاق المسيرة، وأطلقوا وابلا كثيفا من قنابل الغاز المسيل للدموع، ما أدى لإصابة عشرات المواطنين بالاختناق، عولجوا ميدانيا، وما زالت المواجهات مستمرة.