نابلس - النجاح - تراجعت شرطة الاحتلال، عصر اليوم الإثنين، عن قرارها في وقت سابق من اليوم، وأعلنت أن مسيرة المستوطنين الاستفزازية، المسماة بـ"مسير الأعلام" لن تمر من باب العامود تحسبا من مواجهات، وذلك في أعقاب تقييم للوضع.

وجاء في بيان الشرطة أنه في ختام تقييم الوضع، ووفقا لقرار المستوى السياسي وتوصية الجهات الأمنية، تقرر تغيير مسار المسيرة. وسيتم توجيه المسيرة إلى باب الخليل في طريقهم إلى حائط البراق.

وكانت شرطة الاحتلال قد أعلنت أن مسيرة المستوطنين الاستفزازية في القدس المحتلة ستجري كما خطط لها منظموها، بحيث ستمر من باب العامود والحي الإسلامي وطريق الواد (الرئيسية في سوق القدس) في البلدة القديمة، الأمر الذي سيصعد التوتر في البلدة القديمة، التي تدور فيها منذ ساعات الصباح مواجهات بين المرابطين في المسجد الأقصى وقوات كبيرة من الشرطة. فيما تتجه مسيرة نظمها شبان مقدسيون نحو باب العامود.

وفي الوقت ذاته اعتدت قوات الاحتلال بالضرب وقنابل الغاز على المقدسيين المحتدشين في باب العامود.