رام الله - النجاح - استجاب رئيس دولة فلسطين محمود عباس لمناشدة بعلاج الأسير المحرر منصور الشحاتيت، موعزا لوزارة الصحة بتوفير العلاج اللازم له بشكل فوري.

ويعاني الأسير المحرر الشحاتيت من أمراض نفسية وعصبية، حيث تعرض خلال فترة اعتقاله للتعذيب الشديد والعزل الانفرادي لفترات طويلة، ما أدى إلى إصابته بحالة من فقدان الذاكرة منعته من التعرف على والدته وعلى جزء كبير من أهله وإخوانه، في مشهد أبكى جميع من كان في استقباله.

وأفرجت سلطات الاحتلال الإسرائيلي عن الشحاتيت من بلدة دورا بمحافظة الخليل أمس الخميس، بعد قضائه (17 عاما) في سجون الاحتلال الإسرائيلي.