وكالات - النجاح - كشف جبريل الرجوب أمين سر اللجنة المركزية لحركة "فتح"، اليوم الثلاثاء، عن تفاصيل الملفات التي سيتم بحثها خلال جلسات الحوار الوطني التي تنطلق اليوم في العاصمة المصرية "القاهرة".

وقال الرجوب في حديث لإذاعة "صوت فلسطين"، تابعه "النجاح": إنّه خلال الجلسة الأولى سيجري مناقشة ملف الإشراف الإداري والأمني على الانتخابات، في حين سيتم في الجلسة الثانية الاستماع لتقرير حول الأوضاع المتعلقة بمنظمة التحرير الفلسطينية.

ونوه إلى أنه سيجري التوقيع على ميثاق شرف ليكون بمثابة ضابط لإيقاع العملية الانتخابية لتكون خالية من كل مظاهر التوتر بكل أشكاله.

وقال الرجوب "لن نختلف على الشرطي الذي سيحمي مراكز الاقتراع، فإذا صدقت النوايا وجدت الحلول".

ولفت إلى أن ملف المجلس الوطني سيكون المحطة الأخيرة من الحوارات التي وصفها بـ "المسار الديمقراطي" الذي سيبدأ بانتخابات المجلس التشريعي.

وأكد على أن هناك إجماع بأن منظمة التحرير كانت وستبقى الممثل الشرعي الوحيد، وهي بمثابة الوطن المعنوي للشعب الفلسطيني.