نابلس - النجاح - قالت وزارة الخارجية والمغتربين، إن استمرار انتهاكات الاحتلال الإسرائيلي، بحق شعبنا الفلسطيني وأرضه وممتلكاته، صفعة للمجتمع الدولي ومبادئ حقوق الإنسان.

وأعربت الخارجية في بيان صحفي اليوم الجمعة، عن استغرابها من صمت المجتمع الدولي على تلك الانتهاكات التي تحرم الفلسطيني من أبسط حقوق الإنسان الأساسية.

وادانت، اقدام سلطات الاحتلال على قطع التيار الكهربائي عن منطقة ابو العجاج في قرية الجفتلك شمال مدينة أريحا، واعتبرته امعانا بممارسة أبشع أشكال العنصرية والكراهية، خاصة ان ذلك سينعكس على جميع نواحي حياتهم واقتصادهم وزراعتهم.

وقالت الخارجية: إن قطع التيار الكهربائي عن المواطنين في منطقة ابو العجاج بقرية الجفتلك شمال مدينة أريحا، واغراق مئات الدونمات الزراعية بمياه الأمطار، عقب فتح العبارات شرق مدينة غزة، وغرق خيام المواطنين في حمصة بالاغوار بعد هدم مساكنهم وتشريدهم في العراء، مشاهد تظهر عنصرية الاحتلال، ضمن قائمة طويلة من الانتهاكات والجرائم اليومية المتواصلة، هدفها ابتلاع وسرقة الارض الفلسطينية، وتهجير وطرد المواطنين، واحلال المستوطنين مكانهم.

ورأت أن صمت المجتمع الدولي عن هذه الجرائم والانتهاكات تواطؤ مع دولة الإحتلال أو خوفا منها، ودعت إلى تطبيق الشعارات التي تتغنى بها الدول حول حقوق الإنسان، والكف عن الازدواجية في المعايير والكيل بمكيالين في التعامل مع القضايا الدولية لمنهج السلام،