نابلس - النجاح -  واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، تصعيد انتهاكاتها بحق أبناء شعبنا ومقدساتهم وممتلكاتهم.

وفي هذا السياق، مددت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، فترة اقتحامات المستوطنين للمسجد الأقصى المبارك، لمدة 45 دقيقة إضافية.

واعتبرت الهيئة الإسلامية المسيحية لنصرة القدس والمقدسات، في بيان صحفي، هذا الاجراء إمعانا إسرائيليا في استفزاز مشاعر المسلمين وتهويد المسجد المبارك.

وأكدت أن مواصلة سلطات الاحتلال كافة إجراءات التهويد بحق المسجد الأقصى المبارك في ظل صمت دولي وعالمي رهيب، يدل على إصرارها على المساس بحرمة المسجد المبارك، داعيةً الى مواصلة التصدي لكافة الانتهاكات والاعتداءات. وفق وكالة "وفا" الرسمية.

واشارت الهيئة إلى أن عملية تمديد فترة اقتحام المسجد الأقصى وتدنيس باحاته ومصلياته خطوة بغاية الخطورة، تعكس مدى التطرف الاسرائيلي، والفكر الصهيوني الداعي إلى انتهاك حرمة الأديان والاعتداء على المقدسات ودور العبادة دون اكتراث لحرمة هذه الأماكن الدينية المقدسة وكافة القوانين والأعراف الدولية الداعية لحماية وصون هذه الأماكن.

من جانبه، أكد الأمين العام للهيئة حنا عيسى انتهاك سلطات الاحتلال كافة الشرائع والقوانين الدولية بإجراءاتها ضد المسجد الأقصى المبارك، مشيرا الى ان المسجد الأقصى تنطبق عليه أحكام اتفاق لاهاي لعام 1899، و1907، وأحكام اتفاق جنيف الرابع 1949، والبروتوكولات التابعة له، بصفته جزءا من القدس الشرقية التي احتلتها إسرائيل عام 1967، ومعاهدة لاهاي لحماية الممتلكات الثقافية أثناء النزاعات المسلحة لعام 1954، حيث نصت المادة 27 (4) من الملحق الرابع من اتفاق لاهاي 1907، على وجوب أن تتخذ القوات العسكرية في حال حصارها "كل الوسائل لعدم المساس بالمباني المعدة للمعابد وللفنون والعلوم والأعمال الخيرية والآثار التاريخية". كما حظرت المادة 22 من الاتفاق ذاته "ارتكاب أية أعمال عدائية موجهة ضد الآثار التاريخية، أو الأعمال الفنية وأماكن العبادة التي تشكل التراث الثقافي أو الروحي للشعوب".

وأضاف: "كما نصت المادة 56 من اتفاق لاهاي 1954 على تحريم "حجز أو تخريب المنشآت المخصصة للعبادة... والمباني التاريخية"، كما نصت المادة 53 من البروتوكول الإضافي الأول والمادة 16 من البروتوكول الإضافي الثاني، لاتفاقية جنيف الرابعة 1949، على حظر ارتكاب أي أعمال عدائية موجهة ضد الآثار التاريخية أو الأعمال الفنية وأماكن العبادة التي تشكل التراث الثقافي والروحي للشعب".

يشار إلى أن سلطات الاحتلال تسمح بشكل شبه يومي للمستوطنين باقتحام المسجد الأقصى عبر باب المغاربة على فترتين، وتكون الفترة الصباحية في فصل الشتاء من الساعة 7:30 صباحًا وحتى 10:00 صباحًا، إضافة إلى ساعة بعد صلاة الظهر.

واعتدى جنود الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الخميس، بالضرب على مسن أثناء قطفه ثمار الزيتون في بلدة بيت أمر شمال الخليل.