رام الله - النجاح -  

استنكر أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، صائب عريقات، جريمة إعدام المواطنة، داليا سمودي في جنين،  التي قتلها الاحتلال بدم بارد، وهي تحاول حماية أطفالها من الغاز المسيل للدموع، الذي أطلقه جنود الاحتلال.


وأشار عريقات  في تصريحات لإذاعة (صوت فلسطين) الرسمية، صباح اليوم السبت، إن هذه الجريمة، تتطلب ليس فقط أن تصدر الجنائية الدولية قرارها بخصوص الولاية المكانية، وإنما أن يكف المجتمع الدولي عن صمته عن هذه الجرائم التي لا يمكن السكوت عنها،  متسائلاً، إلى متى سيواصل العالم الاكتفاء بسياسة الاحتجاج على إسرائيل، فيما تواصل ضرب القانون، والشرعية الدوليين بعرض الحائط؟

وأضاف عريقات، أن العالم الآن مطالب ليس فقط بفرض عقوبات على إسرائيل، وإنما توفير الحماية لشعبنا، الذي يتعرض لجرائم ممنهجة من حكومات الاحتلال.


وتابع : أن الرئيس عباس، تحدث خلال الفترة الماضية مع أكثر من عشرة من زعماء الدول، وتم إرسال رسائل للعديد من المنظمات والهيئات الدولية، أكدت كلها على رفض استمرار الوضع الحالي على ما هو عليه، من استباحة كاملة لشعبنا،  ووضع سيف الضم على رقابنا، وتدمير السلام، وتدمير السلطة الوطنية.