نابلس - النجاح - هنأ أمين سر اللجنة المركزية لحركة "فتح" اللواء جبريل الرجوب، كتلة الشهيد ياسر عرفات، الذراع الطلابي لحركة "فتح"، بانتصارها في انتخابات مجلس طلبة جامعة بيرزيت.

وتقدم الرجوب بالشكر الجزيل لكافة كادرات وكوادر حركة الشبيبة الطلابية على الجهد العظيم الذي بذل في التحضير والإعداد لهذا العرس الديمقراطي، الذي توّج بالانتصار في انتخابات مجلس اتحاد الطلبة بجامعة بيرزيت.

وشدد على أن نهج الديمقراطية والانتخابات هو خيار استراتيجي لحركة "فتح"، التي رسّخت هذا النهج في الأراضي الفلسطينية منذ تأسيس السلطة الوطنية الفلسطينية عام 1994.

وأضاف الرجوب أن نتيجة الانتخابات التي حدثت اليوم في جامعة بيرزيت، بالإضافة إلى فوز الشبيبة في جامعة الخليل، هو نتاج جهد مبارك وعظيم لكافة كادرات وكوادر الحركة وبنات وأبناء الشبيبة على وجه خاص، حيث أن هذه الانتصارات تأتي في هذه المرحلة لتؤكد مدى التفاف وتلاحم الجماهير الفلسطينية العظيمة حول القيادة الفلسطينية برئاسة الرئيس محمود عباس، في التصدي لصفقة القرن والتصدي لكافة الجرائم التي يرتكبها الاحتلال الغاشم بحق أبناء شعبنا العظيم ومقدساته المسيحية والإسلامية.

وأكد أنّ فتح وقيادتها، وكافة قطاعاتها، تجدد دعوتها لحركة "حماس" للتراجع عن انقلابها لإنهاء الانقسام، وصولا لتحقيق الوحدة الوطنية، الضامن الحصري والوحيد لتعزيز صمود أبناء شعبنا وحمايته، وصولا لتحقيق أهدافنا بالحرية والاستقلال وإقامة دولتنا المستقلة وعاصمتها القدس.

كما توجه بالشكر الجزيل لجامعة بيرزيت ولكافة طواقمها الأكاديمية والإدارية ولجميع العاملين فيها، على الجهد الذي بذّل من أجل إنجاح العملية الديمقراطية بكل نزاهة وشفافية.