نابلس - النجاح - أعربت وزارة الخارجية والمغتربين عن قلقها إزاء ما تشهده جمهورية فنزويلا البوليفارية من أحداث، وتدين تدخل بعض الدول بالشؤون الداخلية لجمهورية فنزويلا وبشكل مباشر من خلال دعم محاولة انقلاب ضد الرئيس المنتخب شرعيا نيكولاس مادورو.

وقالت الوزارة في بيان صدر عنها، مساء اليوم الأربعاء، "تجدد دولة فلسطين موقفها الداعي لاحترام مبدأ سيادة الدول وأنظمتها الداخلية، وتؤكد تضامنها مع تطلعات فنزويلا المشروعة للمزيد من الاستقرار والوحدة والازدهار من خلال حوار وطني سلمي شامل، في ظل نظام اقليمي ودولي يحترم القانون الدولي وميثاق الأمم المتحدة والتعايش السلمي بين الدول".

وأكدت دولة فلسطين عمق تقديرها لمواقف المناصرة والدعم التي تقدمها فنزويلا، والرئيس الشرعي نيكولاس مادورو والحكومة والشعب الصديق، مع قضية الشعب الفلسطيني العادلة في كل المحافل الدولية.