النجاح - قال نائب أمين سر المجلس الثوري لحركة "فتح" فايز أبو عيطة، إن قرار المحكمة الدستورية حل المجلس التشريعي، يهدف بالدرجة الاولى إلى إجراء الانتخابات وتمكين شعبنا من ممارسة حقه الديمقراطي والدستوري.

وشدد أبو عيطة في حديث لإذاعة صوت فلسطين، على أهمية احترام قرار المحكمة الدستورية، وإجراء الانتخابات، التي تعتبر استحقاقا مضى عليه أكثر من تسعة أعوام بسبب الانقسام البغيض.

وأضاف: على حركة حماس الاستجابة فورا لقرار المحكمة الدستورية، وأن لا تتمسك بالانقسام، من خلال الاحتكام للشعب عبر إجراء الانتخابات، لتشكل الوسيلة المثلى والأقصر لإنهاء الانقسام.