نابلس - النجاح - شاركت العديد من أسر الأيتام، اليوم الثلاثاء، في حفل "الشتاء الدافئ لأسر الأيتام"، نظمته الضابطة الجمركية، وجمعية سبيل لرعاية الأيتام في طوباس، بحضور رسمي وشعبي.

وقال محافظ طوباس والأغوار الشمالية يونس العاصي: "اليتامى هم جزء من الشعب الفلسطيني، ومن واجب الأجهزة الأمنية أن يكونوا سندا لكل شرائح المجتمع ومن ضمنهم الأيتام"، لافتا إلى أننا في طوباس أسرة واحدة، وكالجسد الواحد، نقدم ما يمكن تقديمه لهم.

بدوره قال رئيس مجلس الإدارة في جمعية سبيل، بلال دراغمة: "إن هذا الحفل أقيم لتحقيق هدفين: أولهما لفت أنظار أمهات الأيتام بأن هناك من يهتم بهم، ويقف معهم، وثانيهما لفت نظر المؤسسات إلى هذه الفئة من المجتمع".

وفي السياق قال مدير الضابطة الجمركية في طوباس، راضي كتانة: "إن الضابطة الجمركية ستبقى داعمة للأيتام في كل الأوقات".

وفي ختام الحفل تم تسليم عشرات الأسر "اليتيمة" مدافئ كهربائية ومظلات ومستلزمات شتوية.