وكالات - النجاح - قال قنصل مصر لدى فلسطين مصطفى الشحات، إن التهدئة مع إسرائيل في قطاع غزة لا تحل محل المصالحة الفلسطينية، مشيرا إلى أن بلاده تحافظ على القطاع باعتباره جزءا لا يتجزأ من الكل الفلسطيني.

جاء ذلك، في تصريحات للشحات مساء الإثنين، عقب استقباله من قبل عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير حنان عشراوي، بمقر المنظمة في مدينة رام الله، بحسب وكالة الأنباء المصرية الرسمية.

وشدد الشحات على أن ترتيب البيت الفلسطيني أولوية لدى مصر.وأشار إلى أن مصر تلعب دورا أساسيا في الحفاظ على قطاع غزة"باعتباره جزءا لا يتجزأ من الكل الفلسطيني، وأن قضيته ليست إنسانية أو اقتصادية وإنما قضية سياسية وقانونية.

من جهتها، أكدت عشراوي على الدور المصري في السعي لتحقيق الوحدة الداخلية وإنهاء ملف الانقسام، ودعمها للقضية الفلسطينية والتزامها بمتطلبات السلام.