عبد الله عبيد - النجاح - أكد مستشار الرئيس للشؤون الخارجية، د. نبيل شعث أن حل الدولتين خيار دولي لا يمكن التخلي عنه، لافتاً إلى أن تصريحات الاحتلال حول انتهاء "حل الدوتين" مخالفة لكل القوانين والمواثيق الدولية.

وقال شعث في تصريحات خاصة لـ"النجاح"، اليوم الاثنين: إن انهاء حل الدولتين ليس ممكناً، لأنه الحل الذي يريده كل العالم، فهو الحل القائم حالياً الذي يعطي لنا دولة في الضفة وغزة وعاصمتها القدس الشرقية وحل قضية اللاجئين".

وأشار إلى أن الاحتلال الإسرائيلي لا يريد حل دولتين ولا حتى الدولة الواحدة، مشدداً على أن هذا الاحتلال ما يريده هو استمراره في إنشاء المستوطنات ومحاصرة قطاع غزة، وإنهاء قضية اللاجئين الفلسطينيين.

وجدد شعث تأكيده على أن المعركة مع الاحتلال ما تزال طويلة، وهي بحاجة إلى الاستمرار في المقاومة الشعبية والتحرك دوليا لمحاصرة هذا الاحتلال للحصول على الحقوق الفلسطينية.

وكان الوزير الإسرائيلي من حزب الليكود أوفير أكونيس: قال اليوم"إن حل الدولتين فارق الحياة تماما"، مشيراُ إلى أنه لن تقوم أبدا دولة "إرهاب" فلسطينية في الضفة الغربية"، على حد قوله.

وفي مقابلة إذاعية مع "هيئة البث الإسرائيلي"، رأى أكونيس أن البديلين هما: إما الحكم الذاتي أو كونفدرالية مع الأردن، معتبراً أن احتمال تحقيق البديل الأخير ضئيل.

يذكر أن، الرئيس الفلسطيني محمود عباس قال إن الإدارة الأمريكية عرضت عليه برنامجا سياسيا يقوم على أساس كونفدرالية مع الأردن، لكن الرئيس رد بأنه سيوافق على هذه الخطة في حال كانت إسرائيل أيضا جزءا من هذه الكونفدرالية.